لا توجد تعليقات

محمية”أوتاغ تابا” إطلالة مميزة على البوسفور

 

 

اسطنبول هي واحدة من أفضل مدن العالم؛ لإطلالتها البانورامية الرائعة على مضيق البوسفور.

 

Otağtepe

هي واحدة من أجمل البقاع على الأرض، والتي لن ترغب أبدًا في التوقف عن زيارتها.

 

وتقع المحمية في قرية بيكوز في الجانب الآسيوي من اسطنبول.

 

وستلاحظها في الجانب الأيمن ، حيث يلوح علم تركيا الكبير أثناء عبورك جسر الفاتح السلطان محمد من أوروبا إلى آسيا.

 

وفي تاريخ العثمانيين ، كان معسكر قوات الجيش يسمى “OTAĞ” والتل يعني “Tepe” باللغة التركية، وعندما تدمج هاتين الكلمتين التركيتين تصبح “Otağtepe”.وهي محمية أوتاغ تابا الشهيرة.

 

نبذة تاريخية عن أوتاغ تابا:

 

في عام 1391 م، تم حصار إسطنبول من قبل السلطان بايزيد العثماني.

 

أراد الإمبراطور مشاهدة البوسفور بأكمله، وكان هذا التل أفضل مكان لرؤية المنطقة بالإضافة إلى قلعة روملي التابعة للدولة البيزنطية؛ لذلك أطلق السلطان قوات جيشه على هذا التل ونزل خلال الحصار.

ومنذ ذلك الحين بسبب تخييم قوات الجيش، اعتاد الناس على تسمية المكان باسم Otağtepe.

 

نصائح لمشاهدة معالم المدينة من خلال اوتاغ تابا: 

 

Otağtepe Park

هي حديقة نباتية متميزة للغاية، تحتوي على أنواع مختلفة من النباتات والأشجار لأكثر من 15.300 نوع، لذلك ستتاح لك الفرصة لاستكشاف الطبيعة النباتية لمنطقة اسطنبول.

وهناك بعض الجسور الصغيرة والبرك حولها، بالإضافة إلى منطقة خضراء ضخمة حيث يمكن للأطفال الركض، بينما أنت تشاهد الجسر من خلال رؤية بانورامية ملحمية.

 

محميات وحدائق أخرى باسطنبول:

 

 حديقة جولهان Gülhane Park 

خلال الفترة البيزنطية، كانت حديقة جولهان موطنًا لبعض المستودعات والثكنات العسكرية.

وخلال الفترة العثمانية ، كانت الحديقة بمثابة مكان للاحتفال وإقامة الحفلات، بالإضافة إلى أنها كانت تعتبر مأوى أيضاً، وحديقة رئيسية لقصر توبكابي.

 

تم افتتاح Gulhane Park للجمهور في عام 1912، وفي عام 1955 تم بناء حديقة حيوانات في حديق Gulhane.بعد ذلك انتقلت حديقة الحيوانات إلى أنقرة بسبب مشاكل فى الصيانة.

 

واليوم حديقة جولهان هي حديقة شعبية لكل من السياح والسكان المحليين.

والحديقة تغطي مساحة ضخمة، وهناك مجموعة متنوعة من الحدائق الجميلة، والأشجار والمسابح، والمقاهي في الهواء الطلق مع إطلالات رائعة على مضيق البوسفور.

 

حديقة يلدز (Yıldız Park):

 

هذه الحديقة تعتبر هى الملاذ الكبير، وتستمتع بها العائلات للتنزه كما أن المكان مناسب للأزواج الذين يرغبون في قضاء شهر العسل. 

ما هو أفضل وقت لزيارة حديقة يلدز ؟

 

أفضل وقت يكون في أبريل، عندما تتفتح أزهار الربيع (بما في ذلك الآلاف من زهور التوليب) والتي تعتبر تركيا موطنا لها.

 

تقع “Yıldız Şale” في أعلى نقطة في الحديقة، وقد تم بناؤه كمنزل صيد للسلطان عبد الحميد الثاني في عام 1880، ولكنه مغلق الآن، يقع الشاليه القريب من الحديقة أعلى التل ويحيط به جدار.

 

بعد توسيعها وتجديدها لاستخدام القيصر الثاني من ألمانيا في عام 1889، خضعت لتمديد ثان في عام 1898؛ لاستيعاب قاعة الاحتفالات الضخمة.

 

حديقة “بيبك” (Bebek Park) :

 

تقع حديقة بيبيك بارك في الجزء الأوروبي من البلاد، اسطنبول- بشيكتاش.

 

هذه المنطقة هي واحدة من أقدم وأعرق المناطق في اسطنبول.

في البداية ، كانت الحديقة مفتوحة للمشي في عام 1908، ولكن بعد عشر سنوات تم التخلي عنها.

 

كما تم إعادة هيكلة الحديقة في عام 2008.

 

وكان المشرف على العمل المهندس المعماري الإيطالي الشهير Ermanno Casasco.

 

أعاد الإيطالي هيكلة المسار مرة أخرى في أماكن أكثر ملاءمة للمشي، وزاد مساحة 16000 متر مربع، وزرع نباتات زينة جميلة.

 

تحتل المنطقة الخضراء الآن أكثر من نصف الحديقة – 9000 متر مربع.

 

ويوجد في الحديقة ملعب للأطفال الصغار، ومناطق ترفيهية للبالغين مع المقاهي وأراضي للحيوانات الأليفة.

 

تقع الحديقة على طول الواجهة البحرية لمضيق البوسفور، حيث التمتع بإطلالات خلابة، كما يجدر بك زيارة مطعم السمك المناسب بين الماء والحديقة، ويقال أن الجمبري وسرطان البحر والأخطبوط لا يمكنك تجربته في أي مكان آخر في تركيا.

 

كما يوجد في هذه الحديقة الرائعة العديد من المحلات التجارية مع جميع أنواع الهدايا التذكارية، والأشياء المفيدة، والوجبات السريعة، والألعاب.

 

ويمكنك التقاط العديد من الصور الفوتوغرافية هناك ، وهي مكان مناسب للكبار والأطفال حيث يستمتع الكبار بالخضرة والهدوء، ويستمتع الأطفال بألعاب مثيرة.

و على بعد خطوات قليلة من الحديقة ، هناك مناطق جذب سياحي مثل البازار الكبير، والبازار المصري، و جسر جالاتا، وبرج جالاتا، والمسجد القديم، وميدان تقسيم الأشهر في اسطنبول.

 

غابات بلجراد:

هي الأكثر جمالاً في اسطنبول، وتعتبر غابة بلجراد ملاذًا رائعًا لكل من سكان إسطنبول و السياح المهتمين بالغابات الكثيفة، والذين يزورون المدينة ويرغبون في التعرف على معالمها المتنوعة.

 

من السهل جدًا الوصول إلى هذه القطعة الهادئة من الطبيعة؛ بسبب عدم وجود التعاريج الجغرافية بالمنطقة.

 

كما يتدفق عشاق الطبيعة إلى غابة بلجراد؛ للاستمتاع بشعور البرية دون الحاجة إلى السفر بعيدًا.

 

فغابات بلجراد هى رئتي اسطنبول، إن جاز التعبير، ومصدر مستمر للأكسجين ويمكنك معرفة تاريخها، والأنشطة التي يمكنك الاستمتاع بها هناك من خلال المرشدين السياحيين الموجودين بالمنطقة.

وتقع الغابة في أقصى شرق شبه جزيرة كاتالكا، في الجانب الأوروبي، ويحدها البحر الأسود من الشمال، وخليج البوسفور من الشرق.

 

وتمتد غابة بلجراد على مساحة 5300 هكتار، وأعلى نقطة لها هي 230 مترًا. 

 

وتعتبر موطنا لمجموعة متنوعة من أنواع الأشجار بما في ذلك الكستناء، الزان، شعاع البلوط، والبلوط ، وتعد الغابة مكانا مثاليا للتنزه.

 

وتسمى السدود التاريخية المنتشرة حول أكبر غابة في اسطنبول السلطان محمود الثاني بنتليري (1839) وفاليد بنت (1796) وتوبوزلو بنت (1750).

 

كانت هذه السدود حاسمة لإمدادات المياه في اسطنبول خلال العصر العثماني.

 

لدرجة أن أي ضرر للسدود يعاقب عليه بالموت؛ لأن الغابات هي موقد اسطنبول والسدود تزود الناس بالمياه.

 

تم تسمية الغابة على اسم الصرب الذين تم أسرهم، وإحضارهم بعد حصار سليمان العظيم على بلجراد.

ما هو أفضل وقت لزيارة غابات “بلجراد فورست”؟

 

الغابة مذهلة في كل موسم من مواسم السنة، وفي كل يوم من أيام الأسبوع وكل ساعة من اليوم، ولكن دائما هناك “أفضل وقت” لكل مكان.

 

إذا كنت ترغب في الهروب من الحشد والبحث عن العزلة، فإن الصباح الباكر خلال أيام الأسبوع هو أفضل الأوقات بالنسبة لك.

 

وسترى جميع ظلال اللون الأخضر، وتملأ رئتيك بالهواء النقي والاستماع إلى أغاني الطيور.

 

أما بالنسبة للمواسم، فإن الربيع والخريف مثاليان ليوم مثالي في هذا الجمال الطبيعي.

 

ويجب عليك أن تحاول تجنب عطلات نهاية الأسبوع خلال فصل الصيف؛ بسبب تجنب الازدحام، والتمتع بالطبيعة الساحرة في جو من الراحة والهدوء.

Comments (0)