لا توجد تعليقات

تعرف على سوق العقارات التجارية في تركيا وأفضل الأسواق للتملك التجاري للمحلات بها

تعرف على سوق العقارات التجارية في تركيا وأفضل الأسواق للتملك التجاري للمحلات بها

قد يتبادر إلى ذهن البعض أن مسألة التملك العقاري في تركيا من الأمور المستحيلة باعتبارها إحدى الدول الأوروبية وبالتالي فإن أسعار العقارات  بها ستكون مرتفعة للغاية، ولكن هذه الاعتقادات غير حقيقية بالنسبة لتركيا حيث إنها تقدم العديد من التسهيلات لكل المستثمرين بها، كما أن أسعار العقارات بها بشكل عام أقل كثيرا من أسعار العقارات في باقي الدول الأوروبية، وفي هذا المقال سوف نتناول هذا الأمر بالتفصيل من ناحية العقارات التجارية وخاصة المحلات، كما سنسلط الضوء على أفضل الأسواق للتملك التجاري للمحلات بتركيا.

ويعد شراء العقارات التجارية في اسطنبول وخاصة المحلات من أنجح أنواع الاستثمار وأكثرها أمانا للمستثمرين وحتى الأشخاص العاديين، وذلك بفضل التسهيلات التي وضعتها الحكومة التركية لهذا الأمر وسياستها في تشجيع الاستثمار والمستثمرين بها، وفيما يلي سوف نوضح أهم أنواع الاستثمار العقاري التجاري في تركيا.

أنواع الاستثمار العقاري التجاري بتركيا:

  • محلات تجارية: هي المحلات التي يتم شراؤها إما في المجمعات التجارية، أو في المجمعات السكنية والتي تعرف باسم (ماركت).
  • المكاتب التجارية: تكون في الأصل عبارة عن شقق يتم شرائها أو تأجيرها للشركات.

أنواع المحلات في تركيا:

تتعدد المجالات التي يمكن للمستثمر في تركيا أن يقدم عليها، وهذه المجالات هي:

المطاعم والسوبر ماركت:

يمكن شراء محل في تركيا من أجل الاستثمار في مجال المطاعم أو السوبر ماركت؛ وذلك لأن كل منهما يكون عليه إقبال كبير، وذلك بسبب الزيادة السكانية في تركيا واشتهارها بالطعام الجيد.

المراكز الصحية والصيدليات:

إذا كنت تنتمي إلى أحد التخصصات الطبية فيمكنك شراء أحد العقارات التجارية واستثمارها في مجالك، سواء الصيدلة أو أي تخصص من تخصصات المراكز الطبية، وهذه التخصصات لا يمكن الاستغناء عنها في أي دولة.

المراكز التعليمية والمدارس:

يمكنك الاستثمار أيضا في مجال المدارس والمعاهد المهنية، أو الروضات، وقد زادت أعداد المهاجرين وخاصة المهاجرين العرب إلى تركيا في الفترة الأخيرة الأمر الذي زاد من فرصة الاستثمار في مجال التعليم.

أهمية شراء محلات في تركيا:

شهد الاستثمار العقاري في تركيا في الفترة الأخيرة نشاطا غير مسبوق؛ وذلك لأن شراء العقارات التجارية والمحلات في تركيا تعد من أهم الوسائل التي تحقق الكثير من الأرباح للمستثمرين، مما لفت الأنظار إلى الاستثمار في هذا المجال وبالفعل نشطت العقارات التجارية في تركيا وخاصة من قبل المستثمرين العرب والأجانب.

  • تعد اسطنبول من أهم المدن في تركيا لهذا النوع من الاستثمار، وذلك لأنها عاصمة تركيا الاقتصادية بالإضافة إلى أنها تربط بين شقيها الأوروبي والأسيوي كما أن طبيعتها الجميلة والساحلية عملت على استقطاب السياح إليها بشكل كبير مما ساعد على نجاح الاستثمارات بها على مختلف أنواعها. 
  • بمجرد شراؤك لأحد المحلات في تركيا فإنك تكون قد ربحت من هذا الأمر؛ وذلك لأن الزيادة السكانية في تركيا تزيد من الإقبال على هذه المحال وبالتالي زيادة أسعارها.
  • زيادة أسعار العقارات في تركيا بشكل عام وفي المحلات بشكل خاص يكون خير ضامن على استثمار ناجح وآمن على المدى القريب والمدى البعيد.
  • يمكن من خلال شراء أحد المحلات في تركيا أن تحصل على الجنسية التركية، حيث تقدم العديد من الشركات الكثير من العروض على شراء المحلات التجارية في مقابل الحصول على الجنسية التركية، أي أن شراء أحد المحلات قد يكون بوابتك للحصول على الجنسية التركية والاستمتاع بكافة المميزات التي تحملها الجنسية.

أسعار العقارات التجارية في تركيا:

هناك العديد من العوامل التي يتوقف عليها أسعار العقارات في تركيا وهذه العوامل هي، المنطقة المحيطة بالعقار وموقعها الجغرافي في وسط المدينة أم في الأطراف، وتكون الأسعار في وسط المدينة أغلى من غيرها، وأيضا عمر العقار وشكله الخارجي يؤثر في السعر بالإيجاب أو السلب فإذا كان العقار حديث وشكله جيد من الخارج يزداد سعره والعكس بالطبع صحيح، وأيضا اقتراب العقار من وسائل المواصلات المختلفة كالمترو أو الترام، أو الباصات وغيرها يرفع من سعر العقار أما إذا كان العقار في منطقة منعزلة وبعيدة عن المواصلات والحدائق العامة فإن ذلك يخفض من قيمة العقار، وأخيرا فإن التفاصيل الداخلية للمحل من أهم العوامل في تحديد سعره وهذه التفاصيل تشمل المداخل والمخارج، ونظام التبريد والتدفئة، والنوافذ، والديكور، بالإضافة إلى مسألة نشاط المنطقة عقاريا من عدمها فإنها تؤثر كثيرا على سعر العقار.

شروط اختيار محلك التجاري في تركيا:

هناك بعض الشروط التي ينبغي أن تنتبه لها قبل شراؤك المحل، وهي:

الموقع:

يجب أن يكون موقع المحل التجاري في منطقة حيوية أي تكون مكتظة بالمارة والسكان، كما يجب أن يتم عمل دراسة جدوى للمشروع بالنسبة للمنطقة والتنبؤ بمدى نجاحه قبل البدء فيه.

المواصلات:

ينبغي أن يكون مكان المحل سهلا وتتوافر به عدد من وسائل المواصلات وخاصة مواصلات النقل الجماعي؛ ويعتبر هذا الأمر إضافة مهمة لنجاح المشروع.

المرافق:

هناك بعض المرافق التي ينبغي التركيز عليها عند شراء المحل، وهي:

أن يتوفر موقف داخلي وخارجي للسيارات.

يفضل أن يكون قريبا من أجهزة الصرف الآلي.

التأكد من سلامة المصعد الكهربائي، وديكورات المحل، وشكله الخارجي.

التأكد من أمان المحل ووجود نظام حراسة طوال اليوم بالإضافة إلى وجود كاميرات المراقبة سواء في المحل من الداخل، أو الخارج، أو المنطقة بأكملها.

التوازن في مسألة قيمة العقار:

ينبغي أن تضع هدفا لنفسك عند شرائك المحل، وهو أن تحرص على شراء أفضل محل في أفضل مكان دون أن تدفع مبلغا مبالغ فيه، وأيضا ألا تدفع مبلغ ضئيل في مقابل الحصول على محل ذو خدمات متدنية.

الأوراق القانونية للمحل:

ينبغي أن تتأكد من سلامة جميع تراخيص المحل، وأن تستعين بمستشار متخصص حتى تضمن سلامة وضعك القانوني.

أفضل الأسواق للتملك التجاري للمحلات في تركيا:

إن مدينة إسطنبول تعتبر أفضل الأسواق للتملك العقاري بها، وخاصة المحلات، كما تعتبر هذه المدينة الحصان الرابح دائما للاستثمار العقاري بها؛ فهي عاصمة إسطنبول التجارية، كما أنها تحتوي على أسواق مزدهرة، وفي تطور مستمر، بالإضافة إلى زيادة الكثافة السكانية في المدينة، وأنها قبلة لكثير من السياح حول العالم، كل هذه الأمور تزيد من عوامل نجاح أي مشروع بها، كما أننا نؤكد لك إنه بمجرد تملكك لأي محل في إسطنبول فإنك على أولى خطوات الطريق الصحيح، سواء كنت تريد أن تفتح مشروعا في هذا المحل، أو تتركه للاستثمار، ففي كل الأحوال سوف تحقق ربحا كبيرا.

وهناك العديد من الأمور التي تؤكد على كون التملك التجاري للمحلات في تركيا من الأمور الناجحة، وهي:

  • حجم الاستثمار الضخم للأموال في تركيا من الخارج وخاصة مدينة اسطنبول يؤكد على الثقة في الاقتصاد التركي.
  • تؤكد الدراسات على النجاح الكبير الذي يحققه الاستثمار العقاري التجاري في المحلات، حتى أن النجاح الذي يحققه هذا الاستثمار يتفوق على الاستثمار في الشقق السكنية.
  • الشهرة التي حققتها أسواق إسطنبول السياحية عالميا جعلتها محط أنظار الكثيرين حول العالم، حيث يأتي الكثير من السيدات إلى إسطنبول خصيصا بهدف التسوق، وهي فرصة جيدة لإقامة مشروعك التجاري بها.
  • تعد إسطنبول واحدة من أهم مدن العالم في الاستثمارات العقارية، وخاصة الاستثمار التجاري في المحال التجارية.
  • الثراء الموجود في الأسواق التجارية في إسطنبول، حيث تحتوي على المحال التجارية والمطاعم وغيرها في وسط وأنحاء المدينة، بالإضافة إلى احتوائها على أفضل المولات التجارية، وأيضا الأسواق الشعبية التاريخية التي يوجد بها أفضل السلع والمنتجات، والمطاعم، وأماكن بيع الحلوى، بالإضافة إلى أنها تحمل عبق التاريخ العثماني، كل هذه الأمور ميزت إسطنبول عن غيرها من المدن التركية وجعلتها الوجهة الأفضل للاستثمار العقاري بها.

وبعد أن سلطنا الضوء على سوق العقارات التجارية، وأفضل الأماكن للتملك العقاري بتركيا، فإننا نؤكد لك على أن تركيا من أفضل الدول التي يجب أن تستثمر أموالك للتملك العقاري بها وخاصة تملك المحلات، وذلك بسبب أمان هذا النوع من الاستثمار وزيادة فرص نجاحه بشكل كبير، بالإضافة إلى قوة الاقتصاد التركي حيث يثق به الكثير من المستثمرين في جميع أنحاء العالم، وخاصة في مدينة إسطنبول التي يضخ فيها سنويا ملايين الدولارات بهدف الاستثمار بها، بالإضافة إلى التسهيلات التي تمنحها الدولة للمستثمرين، حتى أنك يمكن أن تحصل على الجنسية التركية بعد التملك العقاري بها بعد تحقق عدد من الشروط، لذلك فإننا ندعوك إلى الاستثمار التجاري في تركيا وخاصة شراء المحال التجارية.

لا توجد تعليقات

أنواع الإقامات في تركيا

 

تعتبر تركيا من أبرز الدول التي تمنح الاقامة للأجانب  بكل سهولة ، يتم إصدارها من دائرة الأمنيات ( المديرية العامة لإدارة الهجرة )

حيث يوجد 7 أنواع رئيسية للإقامة على الأراضي التركية :

1- الإقامة السياحية :

يتم إصدارها بحجز موعد في الأمنيات عن طريق الموقع الرسمي لها  في الانترنت ، تتطلب إحضار سند إقامة و ترجمة جواز السفر للغة التركية و تصديقه من كاتب العدل ، بالإضافة ل 4 صور شخصية و تأمين صحي و رقم ضريبي ، تكون مدة الإقامة السياحية لسنة واحدة فقط .

2- إقامة الطالب :

يتم منحها للطلبة الذين يأتون إلى تركيا من أجل الدراسة في جامعاتها ، يحتاج إصدار هذا النوع من الإقامات لوثيقة الطالب مصدقة رسمياً من الجامعة التي تم التسجيل بها ، بالإضافة للأوراق المطلوبة لاستخراج الإقامة السياحية .

3- إقامة العمل :

يتم منحها للموظفين الاجانب في مؤسسات أو شركات تركية ، على الأجنبي أن يكون حاصلاً على إقامة سياحية أولاً من ثم  تقوم الشركة بتأمين إذن عمل للأجنبي ومن ثم تتقدم بطلب إقامة عمل له ، تحتاج نفس الأوراق المطلوبة للإقامة السياحية ، إضافةً لأنه يجب على الشركة او المؤسسة أن تقوم بتوظيف 5 أتراك لديها مقابل كل موظف أجنبي .

في حال حصول الأب أو الام على إقامة العمل يحق لكل أفراد العائلة ( الزوج – الزوجة – الأولاد ) الحصول على إقامة أيضاً .

5- الإقامة الإنسانية :

يتم منحها لمدة سنة واحدة فقط للاجئين المتواجدين على الأراضي التركية ، و يتم تجديدها كل عام ، و يجب التنويه على أن هذا النوع من الإقامات لا يعطي حاملها حق التقدم للجنسية التركية مهما طالت سنوات إقامته في الأراضي التركية .

6- الإقامة العائلية :

يمكن التقديم عليها في حال كان أحد الزوجين تركي الأصل ، مدتها من سنة ل 3 سنوات ، في هذه الحالة يحق لحاملها التقدم بطلب للجصول على الجنسية التركية بعد 3 سنوات .

7- الإقامة العقارية :

يتم منحها لمن قام بامتلاك عقار في تركيا ، حيث أن امتلاك عقار في تركيا يمنح الاقامة و يمنح ايضاً الجنسية التركية في حال كان ثمن العقار يزيد عن 250 ألف دولار  ، خطوات الحصول على الإقامة العقارية نفس خطوات الحصول على الإقامة السياحية مع اختلاف السبب المذكور أثناء التقدم بالطلب .

لا توجد تعليقات

شروط منح الجنسية التركية

 

بعد صدور القرار الرئاسي التركي في سبتمبر 2018 ، أصبح بإمكان الأجانب الحصول على الجنسية التركية عبر عدة طرق :

  • الاستثمار العقاري : حيث يتمكن المستثمر من الحصول على الجنسية عبر شراء عقار بقيمة تتجاوز 250000 $ مع إبراز إيصالات البنوك التي تثبت التحويلات أو عن طريق التصريح بإدخال مبلغ من المطار في حال إحضاره كاش .

يحق لزوجة و أولاد الشخص المتقدم للحصول على الجنسية الحصول على الجنسية في وقت واحد (الأولاد دون سن ال 18) أي لايوجد داعي للانتظار 3 سنوات وفي حال كان المستثمر لديه أكثر من زوجة فلا يحق له إلا اختيار زوجة واحدة أما باقي الزوجات يحق لهم التقدم على الجنسية بطلب مستقل كمستثمر بعد استيفاء  الشروط اللازمة و الأولاد مافوق سن ال 18  بإمكانهم الحصول على الجنسية التركية بعد فترة زمنية معينة كما تنص التعديلات الجديدة حول قانون الجنسية ألا تكون العقارات المذكورة نقلت إلى الشخص المتقدم إلى الجنسية عن طريق زوجته أو أولاده .

كما لن يتم قبول العقارات التي عليها رهن ، مع اشتراط عدم بيع العقار خلال مدة 3 سنوات و سيتم ذلك بإشراف وزارة البيئة و التطوير العمراني .

  • الاستثمار عن طريق إيداع مبلغ مالي بقيمة 500000$ أو ما يعادله من العملات الأجنبية أو الليرة التركية في البنوك العاملة على الأراضي التركية مع شرط الإبقاء عليه لمدة 3 سنوات و ذلك بإشراف هيئة التنظيم و الرقابة المصرفية التركية .
  • تأمين فرص عمل تشغيلية ل 50 مواطن تركي على الأقل و ذلك بإشراف وزارة العمل و الأسرة و الخدمات الاجتماعية .
  • شراء أدوات اقتراض الدولة بقيمة 500000$ أو مايقابله من العملات الأجنبية أو بالليرة التركية بإشراف وزارة الخزانة و المالية .
لا توجد تعليقات

تملك السوريين غير المجنسين في تركيا و الإجراءات المطلوبة !

لا يحق للسوري شراء عقار بشكل مباشر في تركيا و ذلك يعود لسياسة التعامل بالمثل حيث أن الحكومة السورية قديماً منعت الاتراك من التملك بأراضيها فأصبحت تركيا تعامل بالمثل و لكن هناك حلول تمكن السوري من التملك في تركيا و أضمنها :

التملك  عن طريق إنشاء شركة و تسجيل  العقار باسم الشركة و بالتالي يكون العقار باسم هذه الشركة باعتبارها شخصية اعتبارية و ليست باسم المشتري ، وبذلك يحق للمشتري استخدام العقار و التصرف فيه ضمن فعاليات الشركة و يشترط أن تكون الشركة محدودة المسؤولية أو شركة مساهمة مغفلة مع العلم أنه غير الممكن التملك عن طريق شركة شخصية و بناء على ذلك يلتزم المشتري بدفع رسوم التأسيس و تسديد الضرائب و كل ما يترتب على الشركة او عن طريق شراء عقار بضمان الحكومة (املاك كونوت) بمدة تقسيط طويلة 10-20 سنة بعقد يسمى devir يحق له من خلاله التاجير واعادة البيع متى اراد ….

ونفيدكم علماً بأنه  لغاية اللحظة لم يصدر أي قرار يخص تملك السوريين غير المجنسين بشكل مباشر للعقارات في تركيا إلا أنه حالياً يتم دراسة الموضوع و بذلك سيستفيد أيضاً السوريين من قرار اكتساب الجنسية التركية عن طريق العقار .

لا توجد تعليقات

من المشاكل التي عاشها الأجانب بعد شراء العقارات (اختلاف الشركة المطورة للعقار عن أصحاب الأرض)

حيث أن أغلب المشاريع العقارية و خصوصاً في منطقة الباشاك شهير هي شراكة بين القطاع الحكومي و القطاع الخاص ويكون القطاع الحكومي هو المالك للأرض أما الشركة المطورة فهي التي تبني العقار نفسه وتكون شركة خاصة من القطاع الخاص

المشكلة أن الأجنبي كان يسدد ثمن العقار للشركة المطورة في حين يشترط في اللائحة التنفيذية أن يتم تسديد دفعات العقار مباشرةً عبر البنك من حساب المشتري إلى حساب البائع و الذي هو مالك الأرض و الذي يجب ذكر اسمه في ورقة الطابو ، وهذا ما كان يجب التأكد منه في ورقة الطابو حيث خلاف ذلك كان لا يسمح للمشتري أن يتقدم للجنسية التركية .

و بناءً على ذلك تم تعديل القرار بحيث ينص على انه يتم تسديد ثمن العقار من حساب المشتري أو من له علاقة بالمشتري الى حساب البائع أو من له علاقة بالبائع و بذلك تم حل هذه المشكلة ، و بالتالي ليس من الضروري أن يكون مالك الطابو هو مالك الأرض .

لمزيد من المعلومات يمكنكم التواصل مع فريق الاستشارات العقارية والقانونية لدى شركة مدى لضمان حصولكم على العقار المناسب للحصول على الجنسية التركية

لا توجد تعليقات

ملاحظات يجب مراعاتها وفقاً لآخر تعميم بخصوص الجنسية التركية مقابل العقار

في نهاية الشهر الماضي أصدرت المديرية التركية للأملاك و الأراضي تعميم نص على عدة تغييرات فيما يخص منح الجنسية التركية لمن قام باستثمار مبلغ لا تقل قيمته عن ربع مليون دولار في شراء عقار أو مجموعة عقارات قبل صدور اللائحة التنفيذية بتاريخ 19/09/2018 ، ( تحديداً تسديد دفعات الشراء في الفترة ما بين 12/01/2017 و 19/09/2018) حيث أن المستثمر الذي قام بتسديد الدفعات في هذه الفترة و لكن تم استلامه للطابو بعد آخر تاريخ مذكور أصبح من حقه التقدم للحصول على الجنسية التركية .

تنويه كما ننوه بوجوب التاكد من جنسية آخر مالك للعقار بأنه تركي بغض النظر عن جنسية المالكين السابقين له  (أتراك أوأجانب )  إلا اذا كان أجنبي ولكن ذو قرابة من درجة أولى ( المشتري نفسه ،  أم ، أب ، زوجة ، ابن ) فبهذه الحالة لا يجوز للمشتري التقدم للجنسية التركية ، أما في حال كانت القرابة من الدرجة الثانية (أخ مثلاً) فبهذه الحالة يجوز الشراء و التقدم عن طريقه للجنسية التركية .

لا توجد تعليقات

آخر تعديل على قانون الجنسية التركية المتعلقة بعقارات تم شراؤها مسبقاً

نشرت الجريدة الرسمية التركية حديثاً تعديلاً من أهم التعديلات بخصوص العقارات التي تم دفع ثمنها قبل تاريخ 19/09/2018 و التي تم الحصول على وثيقة ملكيتها بعد التاريخ المذكور حيث أصبح من حق مالكيها اكتساب الجنسية التركية

في حين  كانت سابقاً الدفعات المسددة قبل 19/09/2018 غير مقبولة إطلاقاً بخصوص الجنسية مقابل العقار و بهذه الحالة أصبح بإمكان الكثير من المستثمرين الأجانب الاستفادة من استثماراتهم السابقة بما يخص موضوع اكتساب الجنسية التركية

ومن التعديلات القانونية الجديدة بخصوص طلبات الحصول على الجنسية التركية فقد تم إالغاء إبراز الإيصال المصرفي للعقارات التي تم شراؤها من شركات مشتركة مع القطاع العام كشركتي (TOKİ و EMLAK KONUT)

إلا أن هذا الشرط ما زال سارياً في حال تم شراء العقار من الشركات الخاصة أو من أشخاص .

أما الأشخاص الذين اشتروا عقاراً بقيمة مليون دولار اعتباراً من تاريخ 12/01/2017 فهم غيرمطالبين بإبراز أية إيصالات مصرفية حتى لو كان العقار تم شراؤه من شركات خاصة أو من أشخاص

ومن بعد تاريخ هذا التعديل في حال قام المستثمر الأجنبي بشراء عقار آخر مالكه شخص تركي أو شركة تركية ، حتى لو كان أحد ملاكه سابقاً شخصاً أجنبياً ، يحق له التقدم على الجنسية التركية و الحصول عليها في حين كان ذلك غير مقبول للتقدم  سابقاً

لا توجد تعليقات

أفضل وأرخص الشقق

إن تركيا بما تحمله من موقع مميز واقتصاد قوي وامتداد جغرافي واسع تعتبر واحدة من أكثر البلدان التي تشكل عامل إغراء وجذب للمستثمرين وأصحاب رؤوس الأموال من كافة أنحاء العالم، حيث أن الحكومة التركية لا تتوقف عن إصدار القوانين والتسهيلات الدستورية لجذب وتشجيع المستثمرين على أخذ تركيا بعين الاعتبار وبشكل جدي على أنها أفضل بلد ممكن للاستثمار بشكل آمن وفعال. لا يخفى على أحد أن إسطنبول هي بمثابة قلب تركيا النابض وعصب الاقتصاد التركي حيث أنها من أكثر الولايات التركية تطوراً ومن أضخمها من ناحية الكثافة السكانية والامتداد الجغرافي ناهيك عن أنها مهد لحضارات مهمة وتحمل ثقافات وتاريخ عريق حيث أنها كانت بمثابة مركز العالم في وقت ما من الماضي.

ما سنتحدث عنه هنا يتركز في المجال العقاري وتحديداً الاستثمار والتملك العقاري في إسطنبول، كما ذكرنا أعلاه فإن إسطنبول لها طابع خاص يجعلها مميزة عن باقي الولايات التركية ولهذا السبب فإنها تجذب كلاً من المستثمرين والسياح على حد سواء.

إن العثور على عقار ممتاز وبسعر مناسب داخل إسطنبول هو ليس بالأمر الصعب والمعقد كما يتصور البعض حيث أنه بالرغم من كون ولاية إسطنبول تتصف بالغلاء بشكل عام لكن إذا كانت لديك خبرة في السوق التركية وحركة التجارة والقوانين وتملك نظرة مستقبلية تتيح لك التنبؤ بالمناطق التي تحمل طابع مميز والتي من المتوقع أن تكون في المستقبل مناطق مهمة وراقية فمن المؤكد أنك ستستطيع تملك عقار رائع بسعر مناسب وكل ما يجب عليك بعد ذلك أن تنتظر بعض الوقت وستكون ممتن جداً لهذه الخطوة الجريئة التي أقدمت عليها خصوصاً إذا كانت العقار في منطقة تسير نحو الازدهار والتطور.

من المؤكد أن الشخص الأجنبي الذي يجهل لغة البلد والقوانين التركية وطبيعة السوق التركي سيجد هذا الأمر صعباً عليه وقد يجعله ذلك يعيد النظر في جدوى فكرة الاستثمار والتملك العقاري في تركيا مجدداً وقد يتراجع عن الأمر ويخسر مكاسب كبيرة بسبب تردده هذا، هذا المشكلة الأساسية هي بالتحديد ما سيقوم فريق شركة نور توب كابي بحلها لكم حيث أن شركة نور توب كابي تمتلك فريق مخضرم يتمتع بخبرات لا يستهان بها في السوق والقوانين التركية وسيرشدكم إلى الطريق الصحيح ويساعدكم على اختيار أفضل properties للتملك والاستثمار في إسطنبول، بالإضافة إلى ذلك ستجدون على موقعنا مجموعة مميزة من عقارات إسطنبول متوفرة ضمن مناطق متعددة وبأسعار متفاوتة بحيث يجد الجميع طلبه سواء كان يبحث عن ما هو فخم وثمين أو أنه يبحث عن ما هو بسعر مناسب وضمن موقع جيد.

الحصول على الجنسية التركية:

من ميزات التملك العقاري في تركيا أنه سيفتح أمامكم طريق مباشر وسريع للحصول على الجنسية التركية وبالتالي التخلص من مشاكل عديدة قد تواجهكم كأجانب والتخلص من تعقيدات الإقامة وجواز السفر وفتح آفاق إضافية واسعة ومتعددة للتطور والعمل في تركيا.

إن الحصول على الجنسية التركية عبر التملك العقاري في تركيا لا يتطلب الكثير من التعقيد والمصاعب كل ما عليكم فعله هو تحقيق شرطين أساسيين:

  • شراء عقار بمبلغ يزيد عن 250.000 دولار أمريكي.
  • عدم بيع هذا العقار لمدة زمنية تصل إلى ثلاث سنوات.

ننوه إلى أن العقار الذي يؤهلكم للحصول على الجنسية التركية ليس من الضروري أن يكون فقط ضمن مشاريع سكنية مكتملة بل أنه يمكن أيضاً الاستفادة من هذه الميزة والحصول على الجنسية التركية بالتملك العقاري ضمن مشاريع سكنية غير مكتملة.